Sign in / Join
1

سعر الدولار اليوم الجمعة 4-11-2016

سعر الدولار اليوم في مصر، تراجع نسبي يشهده سعر الدولار في السوق السوداء بتعاملات مساء هذا اليوم الجمعة الموافق 4 نوفمبر 2016، فقد تراجع سعر العملة الأمريكية وجاء هذا الهبوط في الأسعار بعد القفزة السريعة التي رفعت قيمة الورقة الخضراء الى أكثر من 40 قرشاً في الأيام القليلة الماضية ، لتشهد أسعار الدولار في السوق السوداء مقابل الجنيه المصري انخفاضاً طفيف من جديد، وثبات سعر صرف الورقة الخضراء في السوق الموازي عند حاجز الـ 16.72جنيهاً للبيع، و16.60جنيهاً للشراء، وحسب ما أفاد به خبراء الاقتصاد المصري المطلعين، قالوا أن الدولار سينتابه في الأيام القليلة القادمة ارتفاعاً جنونياً، متوقعين تجاوز سعر صرف الدولار حاجز الـ 17 جنيهاً بسبب ندرة الورقة الأمريكية في السوق السوداء والبنك المركزي، فالجدير أن البنك المركزي المصري بات يعاني من عجز كبير في احتياطي النقد من العملات الأجنبية الصعبة وخصوصاً عملة الدولار الأمريكي.

سعر الدولار اليوم، وعلى الرغم من الإجراءات الصارمة التي تمارسها الحكومة المصرية متمثلةً بالبنك المركزي ووزارة الداخلية لضبط سوق العملات، إلا أن الأسعار لم تثبت ولم تستقر، بل علي العكس تماماً ترتفع بين الحين والآخر لتشهد حالة من الارتفاع والتخبط دون الاكتراث لإجراءات الحكومة والقوانين التي وضعها البنك المركزي للحفاظ علي الاقتصاد المصري، وهذا لضبط سعر الدولار في الأسواق المصرية.

وقد بدأت قضية ارتفاع سعر الدولار في السوق السوداء بشكل معمق، وذلك تزامناً مع قرار تعويم الجنيه المصري، والذي نص على ترك أسواق الصرف المصري تحدد قيمة سعر الدولار في مصر بدون رقابة أو اطلاع من البنك المركزي والحكومة المصرية، لم يكن الأمر مجدياً ونافعاً بعد هذا القرار، وكان اعتقاد الحكومة المصرية أن عملية التعويم ستجعل من الدولار عملة رخيصة الثمن في الأسواق في ظل ارتفاع سعرها لتقل عمليات التداول، إلا أن الخبراء أكدوا بأن هذه الخطة لن تجدي نفعاً، وستكون بمثابة كارثة حقيقية لتودي بالجنيه المصري الى الهاوية، وعلى أثرها اليوم يقترب سعر صرف الدولار في مصر من تسجيل 15 جنيهاً، وتداولت أخبار من جهات اعلامية مطلعة بأن الحكومة تراجعت عن التعويم في ظل الارتفاع الجديد الذي سجله الدولار مقابل الجينيه مجدداً، وتحسباً من صعوده الى أرقام فلكية لم يعرفها اقتصاد مصر على مر الزمان.

سعر الدولار اليوم في السوق السوداء
ارتفع سعر الدولار اليوم في السوق السوداء ليواجه كارثة فعلية، حيث شهد سعر صرف الدولار صعوداً بالغاً محطماً أرقاماً قياسية في أخر تعاملاته، وذلك بعد إشارات دلالية منذ أيام من أشارت الى هذا الارتفاع، ليصل سعر صرف الورقة الأمريكية الى قرابة الـ 17,00 جنيهاً منذ بداية تعاملات الأسبوع الماضي، ولا تزال حالة من عدم الاستقرار تشهدها أسواق الصرف، حيث سجل في اليومين الماضيان ارتفاع بقيمة أكثر من 40 قرش في حالة البيع والشراء، ليسجل في تعاملات بداية ساعات اليوم قفزة غير معهودة ومن ثم يتراجع تراجعاً طفيف.

سعر الدولار اليوم في البنوك الرسمية
بالرغم من العاصفة التي يتعرض لها سعر الدولار في السوق الموازي، إلا أنه لا يزال مستقراً في البنوك والمصارف، دون أن يتأثر بالاضطرابات والتقلبات التي تعرض لها الدولار في الأسواق الموازية، فقد سجل بتعاملات اليوم عن البيع 8:88 جنيه، بينما سجل عند الشراء 8:85 جنيه، ويسود الشارع المصري حالة من الغضب بسبب فشل الحكومة المصرية في التصدي لأزمة ارتفاع سعر الدولار مقابل الجنيه التي أثرت بشكل واضح علي الاقتصاد المصري، فقد اتهم المواطنين الحكومة المصرية بالتخاذل والتراخي وعدم اتخاذ خطوات صارمة وإيجابية حيال الأزمة الراهنة التي تهدد الاقتصاد المصري بالانهيار التام في ظل ارتفاع الأسعار وارتفاع نسبة الفقر والبطالة في الجمهورية.

وفي ظل ارتفاع قيمة الدولار اليوم في مصر واقترابه من تسجيل 15جنيهاً تزامناً مع دراسة الحكومة المصرية والبنك المركزي بتطبيق تعويم الجنيه المصري، أوضح بعض الخبراء بأن التعويم مفهومه ليس كما يفهمه البعض، بينما يعني أن الحكومة ستقوم بتحديد سعر صرف العملات الأجنبية أمام الجنيه، وأوضحت أنه بهذه الطريقة سيتم تثبيت سعر صرف الدولار واليورو والعملات الصعب أمام الجنيه بالإضافة إلي أنه سيتم تحديد القيمة الحقيقة للعملة المصرية التي سجلت تدهور واضح منذ بدأ الأزمة الاقتصادية، أثار قرار الحكومة المصرية حالة من الجدل الواسع فصرح العديد من خبراء الاقتصاد أن القرار لن يكون في صالح المواطنين علي الرغم من أنه سيجلب لمصر الاستثمارات لكن الأوضاع الاقتصادية للمواطنين ستتدهور أكثر فأكثر ومن المتوقع أن ترتفع الأسعار بعد تطبيق القرار، ومن جانب أخر طالب كبار المستثمرين الحكومة المصرية بضرورة تطبيق القرار لأنه سينعش الاقتصاد المصري وستجلب لها المشاريع الاستثمارية.

كارثة ارتفاع سعر الدولار تأثر على أسعار السلع التموينية
ارتفاع سعر صرف الدولار أثر بشكل واسع علي أسعار السلع والمواد التموينية وكافة المنتجات المهمة الأخرى التي يحتاج لها المواطن المصري في حياته اليومية، بالإضافة إلي ارتفاع سعر الذهب الذي يرتبط بسعر الدولار بعلاقة طردية، فبمجرد أن يرتفع سعر الدولار يرتفع سعر الذهب بشكل كبير جداً، حالة الغضب التي سادت الشارع المصري كان سببها الرئيسي ارتفاع أسعار المواد الغذائية والسلع التموينية الأساسية وطال الغلاء جميع مناحي الحياة لتزداد معاناة المواطنين الفقراء وأصحاب الدخل المحدود الذين وجهوا مناشداتهم للحكومة المصرية والرئيس عبد الفتاح السيسي لإيجاد حل جذري ونهائي للأزمة الحالية التي تهدد مصر.

ارتفاع سعر الدولار حدث تاريخي لم يكرره التاريخ
شهدت الفترة الماضية ارتفاعاً خيالياً في سعر الدولار مقابل الجنيه مقتربا من حاجز الـ 15 جنيه في حدث اعتبره المحللين الاقتصاديين تاريخي لم يسبق أن تعرض لها الاقتصاد المصري، الأمر الذي أثار الشكوك حول تعرض مصر لمؤمرات خارجية كما قال العديد من الإعلاميين المصريين الغرض منها تدمر مصر واقتصادها، بذلت الحكومة المصرية قصار جهدها لتثبيت سعر الدولار وضبط سوق العملات وحمايتها من تجار السوق السوداء، لكنها لم تستطيع تحقيق إنجاز علي الرغم من أن سعر الدولار حقق تراجع عن الفترة السابقة إلي أنه أعلي بكثير مما كان عليه في السابق.

تقرير تسلسلي لسعر الدولار في اليوم السابق بتداولات السوق السوداء
أسعار نهاية اليوم الخميس 3/11/2016

سعر الشراء 17.30 جنيه
سعر البيع 17.50 جنيه
تحديث الساعة الـ 9 مساء

سعر الشراء 17.20 جنيه
سعر البيع 17.35 جنيه
تحديث الساعة الـ 5 مساء

سعر الشراء 17.05 جنيه
سعر البيع 17.15 جنيه
تحديث الساعة الـ 2 بعد الظهر

سعر الشراء 17.15 جنيه
سعر البيع 17.30 جنيه
سعر بداية يوم أمس الخميس

سعر الشراء 17.10 جنيه.
سعر البيع 17.25 جنيه.

Leave a reply